🇮🇱 إسرائيـل


مطالبة وزارة الدفاع الإسرائيلية بسحب رخصة تصدير ممنوحة لشركة تطوير برامج تجسس

NSO هي مجموعة إسرائيلية تحت إشراف وزارة الدفاع الإسرائيلية تبيع برمجيات خبيثة لحكومات مشهورة بانتهاكاتها لحقوق الإنسان؛ بزعم مساعدة هذه الحكومات في محاربة الإرهاب والجرائم، بينما يتم استعمالها في القضاء على الناشطين والنُّقاد والمعارضة واستهدافهم وتتبعهم.

تقارير أشارت إلى أن مجموعة NSO تقوم بتطوير برامج مراقبة وتَتَبُّع؛ أشهرها “Pegasus” للتجسس على الهواتف المحمولة، وذلك بحقن هذه الأداة في تطبيقات شهيرة واسعة التداول كـ WhatsApp.

تحقيقات ذكرت بأن السعودية استعانت بـ NSO للتجسس على الصحفي جمال خاشقجي؛ فكان لها دور أساسي في تسهيل عملية مقتله المروِّعة. كما اتهمت منظمة العفو الدولية NSO باستهداف موظفيها.

ندفع لاتخاذ الإجراءات القانونية لإيقاف تصدير أدوات هذه المجموعة

التوقيـع

يمكـن لرسالتـك أن تغيِّـر حيـاة إنسـان!

رسائل الضغط تدفع الحكومات وقادة البلاد وصُنَّاع القرار إلى إطلاق سراح أشخاص سُجنوا من غير وجه حق، أو تدفعهم لصيانة قوانين جائرة من شأنها أن تُقِّيد الحريات، أو تُقدِّم الجلادين الذين هَتَكوا حقوق إنسان إلى العدالة.